المرسي

ينظم فريق الأصالة والمعاصرة غدا الثلاثاء يوما دراسيا بالبرلمان، حول القانون التنظيمي رقم 26.16 الخاص بتحديد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفيات إدماجها في مجال التعليم ومجالات الحياة العامة ذات الأولوية.

ويهدف اليوم الدراسي إلى تقديم بديل لمشروع القانون التنظيمي رقم 26.16 المعروض على البرلمان، يترجم بحسب الحزب، النهج التشاركي في بناء تصوره لمشروع القانون التنظيمي، يتجاوز “قصور” الاستشارة العمومية التي أجرتها الحكومة السابقة، بشأن مشروع القانون التنظيمي المذكور، التي اقتصرت على التلقي الإلكتروني لمذكرات الفاعلين المدنيين.

ويتزامن تنظيم اليوم الدراسي الذي من المرتقب أن يعرف مشاركة مختلف مكونات البرلمان وفعاليات من المجتمع المدني، اليوم العالمي للغة الأم 21 فبراير، المنظم السنة الجارية تحت شعار “نحو ستقبل مستدام بفضل تعليم متعدد اللغات”.