الرئيسية » فنون » نجوم الدراما العربية يلتقون في مكناس

نجوم الدراما العربية يلتقون في مكناس

استطاع مهرجان مكناس للدراما التلفزية، الذي يقام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة لملك محمد السادس نصره الله، وبشراكة مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والقناة الثانية، أن يحظى للسنة السادسة على التوالي بثقة مجموعة من الشركاء والفاعلين في مجال الإنتاج الدرامي التلفزيوني على المستوى الدولي، إذ تتميز الدورة السادسة من هذا الموعد الفني المبرمج انعقاده بين 5 و10 مارس 2017، بشراكة جمعت المهرجان بالمجموعة الإعلامية العربية الضخمة، أبو ظبي للإعلام.

وتمكن المهرجان من الظفر بدعم وثقة المجموعة الإعلامية الذائعة الصيت في العالم العربي، بعد زيارة رسمية لمديره، محمود بلحسن، للإمارات، عمل خلالها على إجراء لقاءات واجتماعات مع مدراء قنوات أبو ظبي، وبعدها اجتماع ختامي مع رئيس مجلس الإدارة، امحمد ابراهيم المحمود، الذي أكد أن أبو ظبي للإعلام صارت شريكا رسميا للمهرجان وداعما أساسيا له، بالحضور أولا والمشاركة من خلال الأعمال الإماراتية التلفزية ثانيا، وبالتغطية عبر قنوات ووسائل الإعلام التابعة لأبو ظبي للإعلام.

زيارة مدير المهرجان، أسفرت عن اتفاق ثان سيمكن جمهور المهرجان من لقاء نجوم الشاشة العربية خلال فعالياته، إذ حظي خلالها مدير المهرجان بموافقة الممثلة والإعلامية المغربية، ميساء مغربي، لتحل عضوا بلجنة تحكيم المهرجان إلى جانب النجم المصري سامح الصريطي، بالإضافة إلى استضافة كل من باسل خياط، والمخرج الشهير حاتم علي، والممثل السوري قصي خوري، وعابد فهد، وسلوم حداد والعديد من الأسماء اللامعة في سماء التلفزيون العربي.

وتعد جمعية العرض الحر المنظمة لمهرجان مكناس للدراما التلفزية، ببرمجة مهمة من الأعمال التلفزية المغربية والأجنبية سواء المشاركة في المسابقة أو المبرمجة خارجها، إذ أكد مدير المهرجان، أنه قد تم حصر عدد الأعمال المشاركة في المسابقة في 12 عملا تلفزيا، تتوزع على 8 أفلام تلفزية و 4 مسلسلات، فيما لم يتم بعد التوصل لعدد نهائي من المشاركات الأجنبية خارج المسابقة، بفعل المشاركة المكثفة للبلدان المشاركة في هذه النسخة والتي وصل عددها إلى 10 دول.

الإنتاجات الدرامية التلفزيونية لموسم 2016- 2017، ستعرض بكل من قاعة دار الثقافة محمد لمنوني، وقاعة المعهد الفرنسي بمكناس، اللتان ستحتضنان هذه الدورة. وبالإضافة إلى الأفلام والمسلسلات، برمجت إدارة المهرجان  وشركائها – مجلس جهة  فاس مكناس، والجماعة الحضرية مكناس، وزارة الاتصال، وعمالة مكناس ووزارة الثقافة –  زيارات ترفيهية وتحسيسية لصالح نزلاء سجن مكناس، وخصصت حيزا زمنيا من العروض لصالح الأطفال، بالإضافة إلى برمجة ندوة حول التلفزيون كآلية للتأثير في المتلقي، وورشات في كتابة السيناريو ودروس ماستر كلاس حول الإنتاج الدرامي التلفزي.

%d مدونون معجبون بهذه: