الرئيسية » الرئيسية » مهنيو مجازر البيضاء يخيرون السلطات بين الاستجابة لمطالبهم أو تنظيم مسيرة

مهنيو مجازر البيضاء يخيرون السلطات بين الاستجابة لمطالبهم أو تنظيم مسيرة

أمال المنصوري
صرح محمد الذهبي الكاتب العام للاتحاد العام للمقاولات والمهن،” ان الاجتماعين اللذين عقدهم ممثلو القصابة مع كل من والي الجهة وعامل مقاطعات مولاي رشيد لم تتخذ خلالهما أي قرارات تجيب على انتظارات تجار اللحوم الحمراء بالجملة بمجازر الدار البيضاء في غياب جهات مسؤولة عن هذين الاجتماعين من قبيل رئيس مجلس المدينة والمصالح البيطرية والمصالح الضريبية”.
و أضاف الذهبي في تصريحه، “ان الأسواق لا زالت تعرف ظاهرة ترويج لحوم الذبيحة السرية ولحوم الأسواق بجل محلات الجزارة دون أن تتحرك أية جهة للحد من هذه الظاهرة باستثناء العملية الناجحة والمحمودة التي قامت به السلطات المحلية لسيدي البرنوصي يوم الاربعاء 21 يناير 2015، وعدم تحويل المدخرات الضريبية للقصابة للخزينة العامة لحد الآن مما يشكل تهديدا للمعاملات التجارية للقصابة”.
هذه القرارات، حسب محمد الذهبي، جاءت بناء على الجمع الذي عقده الاتحاد الجهوي للقصابة للاتحاد العام للمقاولات والمهن يوم الخميس 29 يناير 2015، خصص لتقييم الوقفات الاحتجاجية الخمس السابقة ومناقشة ما تم تداوله خلال الاجتماعين اللذين جمع الأول والي جهة الدار البيضاء بالكاتب العام للاتحاد الجهوي للقصابة بصفته رئيس للجمعية الوطنية لتجار اللحوم الحمراء بالجملة للفيدرالية البمهنية للحوم الحمراء والاجتماع الثاني الذي عقده عامل عمالة مقاطعات مولاي رشيد مع بعض أعضاء مكتب الاتحاد الجهوي يوم الثلاثاء 27 يناير 2015.
مشيرا في تصريحه، نظرا لعدم فتح السلطات الجهوية، حوارا جادا ومسؤولا بحضور رئيس مجلس المدينة والمصالح البيطرية والمصالح الضريبية لطرح جميع المشاكل وتحديد طرق وتواريخ حلها، فإن القرارات النضالية المتخذة من طرف الجمع العام ليوم 22 يناير 2015 مازالت قائمة والمتمثلة في الإبقاء على الوقفة احتجاجية السادسة ليوم الخميس 05 فبراير 2015 امام المجازر البلدية ابتداء من الساعة التاسعة صباحا. تنظيم مسيرة استعطافية صوب القصر الملكي بمدينة الدارالبيضاء لاستعطاف صاحب الجلالة الملك محمد السادس لإعطاء أوامره، من أجل فتح تحقيق حول الفساد المستشري بالقطاع والجهات الداعمة والحامية لهذا الفساد وتسليم مراسلة مرفوعة الى السدة العالية بالله في الموضوع مذيلة بوثائق وحجج سيتم تسليمها الى باشا المشور السعيد وذلك يوم الخميس 12 فبراير 2015 حيت ستكون انطلاقة المسيرة على الساعة 10 صباحا من أمام المجازر البلدية مرورا بشارع 10 مارس وشارع عبد الكريم الخطيب ( طريق أولاد زيان ) والانعراج يسارا على مستوى زنقة ايفني والتوقف لدقيقة واحدة أمام القصر الملكي بشارع محمد السادس دون ترديد أي شعارات وتسليم المراسلة الاستعطافية مع التقرير الى السيد باشا المشور السعيد .

%d مدونون معجبون بهذه: