مجتمع

معطلو “محضر 20 يوليوز”  يدعون الى معاقبة من يحاول إقبار ملفهم

 مصلوحي

في سياق غليان اجتماعي تعرفه العديد من القطاعات والفئات الاجتماعية في بلادنا، أحيت التنسيقية الممثلة للأطر المعطلة الذكرى السادسة لتوقيع محضر 20 يوليوز، عبر مسيرة احتجاجية بقلب العاصمة الرباط يوم الخميس، مطالبة بتنفيذ الوعد الذي يوثقه المحضر المذكور الذي مازال يراوح مكانه منذ ولاية حكومة عباس الفاسي، حيث التزمت آنذاك مجموعة من الوزارات بإدماج الأطر المعطلة بسلك الوظيفة العمومية، إلا أنها اكتفت بإدماج دفعة واحدة سنة 2011، فيما الباقي، فقد تنكرت لهم الحكومة الموالية التي دخلت معهم في مواجهات قضائية.

إلا أن الجديد، خلال إحياء الذكرى السادسة لتوقيع هذا المحضر، هو مطالبة الأطر المعطلة بمحاسبة المسؤولين عن تعطيل تنفيذ المرسوم الوزاري الذي يقضي بتنفيذ مضامين المحضر.

وللتذكير، فإن الأطر المعطلة قد سبق أن راسلت رئيس الحكومة الحالية، سعد الدين العثماني من أجل استقبال ممثلين عنهم لطي هذا الملف الاجتماعي، دون ان تتلقى أي رد لحدود اليوم.

 

الأكثر قراءة

To Top