ثقافة

مطلع يوليوز، حفل إطلاق اسم الراحل إدريس بنزكري على المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان.

ينظم المجلس الوطني لحقوق الإنسان، يوم 5 يوليوز المقبل بالرباط، حفل إطلاق اسم الراحل ادريس بنزكري على المعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان، احتفاء بهذا المناضل الذي بصم بإسهاماته مسار حقوق الإنسان بالمغرب.

ويرتقب أن يسجل الحفل حضور العديد من الشخصيات السياسية والأكاديمية والجمعوية وأعضاء السلك الدبلوماسي وممثلون عن مؤسسات التعاون الدولي، بالإضافة إلى أفراد أسرة الفقيد وأصدقائه المقربين، ورئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، كما أنه وبالموازاة مع هذا الحفل ستنظم يوم 6 يوليوز المقبل أبواب مفتوحة للتعريف بالمعهد الوطني للتكوين في مجال حقوق الإنسان، المحدث سنة2015 بهدف تعزيز قدرات الفاعلين العاملين في مجال حماية حقوق الإنسان والنهوض بها.

وكان الراحل ادريس بنزكري عضوا مؤسسا للمنتدى المغربي للحقيقة والإنصاف كما شغل منصب أمين عام المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان. وقد عين رئيسا لهيئة الإنصاف والمصالحة، التي اضطلعت بالكشف عن الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالمغرب ما بين سنتي 1956 و1999.

وعين الراحل بنزكري ، عند انتهاء ولاية هيئة الإنصاف والمصالحة وتقديمها رسميا لتقريرها الختامي لجلالة الملك محمد السادس في يناير 2006، رئيسا للمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان، حيث أنيط بالمؤسسة آنذاك العمل على تتبع تنفيذ توصيات الهيئة. ووافته المنية في 20 ماي 2007، حيث ووري الثرى بمسقط رأسه بقرية أيت واحي بإقليم الخميسات.

 

الأكثر قراءة

To Top