الرئيسية » مجتمع » محامي فرنسي يتحول بين عشية وضحاها إلى ملاحظ للتشويش على محاكمة ملف احداث اكديم إزيك.

محامي فرنسي يتحول بين عشية وضحاها إلى ملاحظ للتشويش على محاكمة ملف احداث اكديم إزيك.

عبد الرحيم بنشريف.

أكدت هيئة الدفاع عن ضحايا أحداث مخيم اكديم إزيك، ان المتابعين في القضية، إلى جانب دفاعهم، سعوا بكل الأساليب، إلى التشويش على مسار المحاكمة، محاولين تسييس الملف وتحويل اتجاهه، بهدف المس بسمعة القضاء والعدالة المغربية.

جاء ذلك في الندوة الصحافية التي عقدتها، صباح اليوم الثلاثاء، بمقر نادي المحامين بالرباط، هيئة دفاع ضحايا الحادث، إصرارا منها، على تنوير الراي العام الوطني والدولي، بعد تزايد وتيرة إمعان المتهمين ودفاعهم، في الترويج لمجموعة من المغالطات، حيث عددت الهيئة تصرفات تنافي شروط ومبادئ الحاكمة العادلة، تجلت على الخصوص، في إقدام محامي فرنسي يكن العداء البين، للدولة المغربية، على أن يتحول بين عشية وضحاها من محام يرافع لمصلحة المتهمين، إلى ملاحظ دولي.

وأضافت الهيئة التي تنتصب للدفاع عن قتلى الحادث، أن ما يبعث على الاستغراب، ردة الفعل الطبيعية التي صدرت من ثلاثة ملاحظين فرنسيين، أصدروا بلاغا نددوا واستنكروا فيه سلوك المحامي الفرنسي، الذي بلغ به الأمر حد الحضور إلى جلسة المحاكمة، دون ارتداء بذلة المحاماة، وانتصابه ملاحظا، وفي ذلك ما يترجم بوضوح نواياه العدائية ضد المملكة ومؤسساتها.

وذكرت هيئة المدافعين عن الضحايا، بكون المحامي الفرنسي، اضحى أحد الذ أعداء المغرب، حيث سبق أن رفع 36شكاية ضد الدولة المغربية، في محافل دولية، تعبيرا منه عن معاداته لمصالح المغرب.

%d مدونون معجبون بهذه: