الرئيسية

مجلس الأمن يعقد 4 جلسات ويصوت على بعثة المنورسو في 31 أكتوبر

المنعطف- الرباط

تسلم مجلس الأمن، أمس الثلاثاء، التقرير الدوري حول تطورات الوضع في الصحراء الذي يعده الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، من أجل مناقشته قبل التصويت على قرار أممي جديد بشأن تمديد ولاية بعثة “المينورسو”.

وخصص مجلس الأمن أيام 08 و16 و30 أكتوبر لدراسة ومناقشة نزاع الصحراء، قبل اتخاذ القرار النهائي حول بعثة “المينورسو” الذي يصدر يوم 31 من الشهر نفسه.

وتعول جبهة “البوليساريو” على البرنامج الرسمي الذي وزعته البعثة الدائمة لجنوب إفريقيا لشهر أكتوبر باعتبارها ترأس مجلس الأمن من أجل إعادة الزخم لملف الصحراء، وهو ما يظهر من خلال الجلسات المتعددة التي خصصت لحل هذا النزاع الإقليمي المفتعل.

وفي تقرير سلمه لأشغال الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، عن قلقه تجاه “حالة إحباط كبيرة تسود أوساط سكان مخيمات تندوف، بسبب غياب تقدم للعملية السياسية”، مسجلا أن “تقلص حجم الإعانات الدولية يعمق من الأمر، وهو ما ترتب عنه انتشار سوء التغذية”.

وقال الأمين العام الأممي في رسالة وجهها إلى مجلس الأمن قائلاً: “إنني أحث أعضاء مجلس الأمن الدولي وأصدقاء الصحراء والفاعلين الآخرين المعنيين على تشجيع المغرب وجبهة البوليساريو من أجل اغتنام الفرصة الماثلة أمامهم، ومواصلة الإسهام بنية صادقة وبدون شروط مسبقة في المسار القائم”.

 

الأكثر قراءة

To Top