بوشعيب نحاس

 

حول القطار رقم 651 المتجه من مدينة سطات إلى محطة الميناء بالبيضاء، جثة أربعيني إلى أشلاء متناثرة وذلك صباح اليوم الثلاثاء 21 فبراير، بالقرب من حي الشيخ بمدينة سطات، الحادث خلف حالة من الخوف والهلع في صفوف الساكنة.

وحسب مصادر، فان الضحية”م ا” رجل تعليم كان يشتغل قيد حياته بمجموعة مدارس الكوشة يبلغ من العمر حوالي 42 سنة متزوج وأب لطفلين ويقطن ببلوك 3 بحي ميمونة، كان بصدد قطع السكة الحديدية  ليصدمه القطار ويحوله إلى أشلاء.

وقد انتقل إلى مكان الحادث عناصر الأمن بمصلحة حوادث السير وعناصر الأمنية بالدائرة و الشرطة العلمية والتقنية، والعميد المركزي والأمن العمومي، وعناصر الوقاية المدنية، والسلطة المحلية وعناصر القوات المساعدة، وطبيب المحافظة على الصحة ببلدية سطات، وقد تم إجراء معاينة للجثة ومسح لمكان الحادث فيما تم نقل الجثة بواسطة سيارة الإسعاف نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات لكل غاية مفيدة، ليتم إضرام النار في موقع الحادث وغسله، وقد تم فتح بحث في الموضوع لمعرفة أسباب وملابسات الحادث.