دولية

قرار نهائي لليونسكو يعيد تأكيد أهمية مدينة القدس القديمة للديانات السماوية الثلاث.

تم التوصل إلى توافق في الآراء بشأن قرار نهائي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافية (يونسكو) يعيد تأكيد أهمية مدينة القدس القديمة للديانات السماوية الثلاث، وهو قرار يذكر بأن جميع التدابير والإجراءات التشريعية والإدارية التي تتخذها إسرائيل، وهي سلطة الاحتلال القائمة، والتي غيرت أو تهدف إلى تغيير طابع ووضع مدينة القدس المقدسة ستكون “لاغية وباطلة ويجب إلغاؤها فورا“.

وصوتت الدول الأعضاء يوم الثلاثاء المنصرم لصالح القرار، الذى يجري تجديده بشكل دوري، بتأييد 22 عضوا مقابل اعتراض 10 وامتناع 23 عضوا عن التصويت وتغيب ثلاثة من 58 دولة.

وصرح منير أنسطاس نائب السفير الفلسطيني لدى اليونسكو للصحافة أمس الجمعة 5 ماي إن التوافق حول القرار يعنى أن اسرائيل “ليس لها الحق في القيام بأي عمل أو حفر أو إجراء أية تغييرات أخرى في المدينة“. فيما لم يتسن الحصول على تعليق من الوفد الإسرائيلي.

وتعتبر إسرائيل كل القدس عاصمة لها غير قابلة للتقسيم، بما في ذلك القدس الشرقية، التي يغلب عليها العرب واستولت عليها إسرائيل وضمتها في عام 1967، ولا يحظى هذا الادعاء الإسرائيلي باعتراف دولي.

الأكثر قراءة

To Top