المنعطف عبدالرضي لمقدم- الرباط

أوضحت المديرية العامة للأمن الوطني أنها تقدمت باقتراحات، في إطار التحضيرات الجارية لإصدار قانون جديد يضبط عملية النشر عبر الأنترنت، بهدف الحد من نشر العنف ، وأفاد مسؤول المديرية العامة  في الندوة الصحافية التي عقدها الأسبوع الماضي بالرباط، إن تداول بعض الصور والأشرطة العنيفة عبر الأنترنت، يؤدي إلى تأخير التدخل و العمل الأمني وتسهيل فرار المشتبه فيهم، كما يؤدي إلى انتشار إحساس عام بانعدام الأمن واستفحال الجريمة.

وقال المسؤول الأمني خلال هذه الندوة، إنه وبعد اقرار العديد من المقتضيات التي تضمنها قانون مكافحة الإرهاب، والتي سمحت بتجريم الإشادة بالإرهاب، أصبح من الضروري  تجريم بعض الممارسات الشائعة من قبيل تداول صور وأشرطة الجرائم والجثث…