الرئيسية » الرئيسية » فيدرالية رابطة حقوق الّإنسان تدعو رئيس الحكومة لتفاعل تشاركي مع القضايا النسائية

فيدرالية رابطة حقوق الّإنسان تدعو رئيس الحكومة لتفاعل تشاركي مع القضايا النسائية

 فاطمة بوبكري

دعت فيدرالية  رابطة حقوق النساء رئيس الحكومة، إلى تفاعل تشاركي حقيقي مع القضايا النسائية والاستماع الجدي للمطالب والمقترحات الخاصة، بالمساواة ما بين النساء والرجال والتعجيل بفتح ورش الملاءمة مع الدستور والالتزامات الحقوقية الدولية للمغرب، فيما يتعلق بتشريعات عديدة وفي مقدمتها “مدونة الأسرة”، وقانون الأراضي السلالية .

وقد جاء هذا القرار المتضمن في بلاغها، عقب تدارس الفيدرالية لمختلف القضايا المستجدة المرتبطة بالحقوق الإنسانية للنساء، وتداولها حول ترتيبات أنشطة الفيدرالية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وطنيا وجهويا ودوليا، والتي تتمحور أساسا حول استكمال الحملة التي أطلقتها منذ مؤتمرها الأخير (2016) من أجل ملاءمة مدونة الأسرة مع الدستور، ومع الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان.

من جهة ثانية سجلت فيدرالية رابطة حقوق الإنسان ، بإيجابية صدور القانون 103/13 بشأن العنف ضد المرأة، بعد هدر زمن طويل، ، وبعد مسلسل عسير من ترافع الحركة النسائية الحقوقية ومواصلة عمل ميداني شاق وجبار، لكنها في المقابل تأسف لكون القانون لم يرق بعد إلى مستوى قانون مستقل ولم يشمل أركانا مهمة وأساسية، في مجالات التعريف بالعنف باعتباره تمييزا ضد النساء وانتهاكا لحقوقهن وفي كونه، يظل قاصرا في جوانب الحماية والوقاية وجبر الأضرار.

وبذات المناسبة ألحت الفيدرالية  على الحكومة المغربية، بالمصادقة على اتفاقية اسطانبول المتعلقة بالعنف ضد النساء، اعتبارا للوضع المتقدم للمغرب على مستوى الاتحاد الأوروبي.

%d مدونون معجبون بهذه: