وجهت ساكنة شارع أريحا بطريق صفرو شكاية إلى المسؤولين بالمجلس البلدي فاس سايس ورئيس مكتب الماء والكهرباء بنفس المقاطعة في شأن انقطاع التيار الكهربائي الشارع المذكور والأزقة المجاورة له.

 وتلتمس الشكاية من الجهات الوصية العمل سريعا على إصلاح العطب الحاصل في أعمدة الكهرباء الخاصة بالإنارة الليلية بشارع أريحا الوفاء 1 طريق صفرو فاس، حيث أن الساكنة تعيش في ظلمة حالكة منذ أزيد من أسبوعين، منبهة السلطات المحلية إلى تنامي الاعتداءات الإجرامية على خلفية الظلام الذي يسود بالمنطقة، حيث يستغل المنحرفون الظلام ليمارسوا اعتداءاتهم وما يترتب عنها   من مشاكل نفسية خصوصا في هذه الظرفية التي تتميز بكثرة الاعتداءات على المارة والتعرض للسرقة والنشل من طرف بعض المنحرفين

وعبرت الساكنة عن قلقها وخوفها على فلذات أكبادها خصوصا (التلاميذ) الذين يستفيدون من دروس الدعم ليلا ويعودون في ساعات متأخرة أو من هم منخرطون في بعض الأندية الرياضية والاجتماعية وغيرها

وأوضحت الشكاية أن غياب الإنارة يمكن أن يتسبب في حالات خارج نطاق السيطرة مثل سرقة المنازل أو كسر زجاج السيارات المركونة في الظلام وطالبت السلطات الوصية على القطاع بإيجاد حل جدري ونهائي لهذه المعضلة.

ونبهت الشكاية إلى أن محاولات السكان الاتصال في العديد من المرات مع الخدمة الجارية للمصلحتين الوصيتين   لكن دون جدوى، لتظل فضيلة التعاون باسم المواطنة مجرد شعار ترفعه السلطات دون فائدة تذكر على أرض الواقع.