حنان الشفاع

انتهت القمة البيضاوية/ الرباطية برسم مؤجل الدورة 21 ،التي جمعت ، بعد زوال الإثنين، على ارضية مركب محمد الخامس، في افتتاحه  بعد اغلاقه لمدة سنة و 15 يوم، متزعم الترتيب الوداد البيضاوي بالجيش الملكي بالتعادل 1-1.

وقد تسيد الجيش الملكي الجولة الأولى واستطاع بفضل النهج التكتيكي الفعال لمدربه عزيز العامري الحد من خطورة الوداد، بتحصين الدفاع والضغط عليه في معترك عملياته، بهدف اسقاطه في فخ الأخطاء المتكررة، ونجح في ذلك  اللاعب مصطفى اليوسفي الذي استفاد من سوء تغطية المدافع يوسف رابح و سجل الهدف الأول لفريقه، الذي حافظ  على امتيازه رغم بحث الوداد عن التسجيل من خلال ثنائية القناص ويليام جيبور و اشرف بنشرقي.

وتبين مع بداية الجولة الثانية أن الوداد عازم على التسجيل، إذ نزل بثقله على مرمى الحارس أمين البورقادي وسجل اللاعب وليد الكرتي  هدفا رفضه الحكم رضوان جيد بدعوى التسلل، وذلك قبل أن يرتب المدرب الحسين عموته اوراقه الهجومية بانزال خضروف مكان العميد ابراهيم النقاش، الأخير الذي غادر أرضية الملعب تحت تصفيقات الجمهور، وقد ضخ التغيير دماء جديدة في خط هجوم الحمر وجعله يتسم بالفعالية عقب ادارك ويليام جيبور هدف التعادل، وقد كان بامكانه مضاعفة الغلة لولا غياب الحظ و قلة التركيز، لتنتهي المباراة بالتعادل بين زعيمي كرة القدم المغربية.

وقد  عزز الوداد رصيده في صدارة الترتيب بعد تعادله الثامن هذا الموسم ليصبح 44 نقطة في وقت مكن التعادل التاسع  للجيش من إضافة نقطة لرصيده بالمركز السادس ليصبح 33 نقطة.