أعلن بيان  وزارة خارجية كازاخستان، أمس الخميس، أن الاجتماع الدولي رفيع المستوى المقبل حول سوريا سوف يعقد يومي 14 و15 مارس الجاري في أستانة عاصمة كازاخستان، حيث أن محادثات السلام سوف تشهد حضور مسؤولين رفيعي المستوى من كل روسيا وتركيا وإيران وأنه تم إرسال الدعوات أيضا إلى ممثلي الأمم المتحدة والولايات المتحدة والأردن، مضيفا أنه من المتوقع أيضا أن يحضر الاجتماع وفد للحكومة السورية ووفد للمعارضة السورية المسلحة .

يذكر أن جولتين من الاجتماع الدولي أجريتا في 23 و 24 يناير الماضي ثم في 15و16 فبراير المنصرم في أستانة. كما عقد اجتماع فني للخبراء في 6 فبراير الماضي. وقد شارك في هذه الاجتماعات وفود من روسيا وإيران وتركيا ومندوبون عن الحكومة السورية وكذا عن أطراف المعارضة، علاوة على مندوبين عن الأمم المتحدة والولايات المتحدة والأردن.

وأسفرت هذه الاجتماعات بشكل أساسي عن تنسيق الجهود حول مراقبة وقف إطلاق النار في سوريا، الأمر الذي سمح لأطراف الصراع بمناقشة قضايا الأجندة السياسية،
علما أن محادثات أستانة تعقد كعامل مساعد لعملية جنيف وفي إطار قرار مجلس الأمن رقم 2254 لعام 2015