الرئيسية

دبلوماسي دولي: استمرار إغلاق الحدود بين المغرب والجزائر أثر على التبادل التجاري في افريقيا

عبدالنبي مصلوحي

قال الوزير الموريتاني الأسبق والدبلوماسي الدولي أحمدو ولد عبد الله، إن سبب ضعف العلاقات التجارية في القارة الإفريقية، يعود بالأساس إلى الحدود البرية المغلقة بين المغرب والجزائر منذ مدة فاقت حدود المعقول.

وأضاف ولد عبد الله الذي حل مساء السبت ضيفا على برنامج ضيف ومسيرة بالقناة الفرنسية “فرانس 24 ” في نسختها العربية  أن المغرب والجزائر دولتان كبيرتان لهما تأثيرات قوية على دول القارة، وأي خلاف بينهما من هذا القبيل لا يمكن ان يخلو من تداعيات سلبية على المجتمع الإفريقي واقتصادياته، ودعا إلى فتح الحدود بين البلدين للإفراج عن المشاريع المحلية والإقليمية المحاصرة.

وبخصوص جوهر الخلاف الذي هو النزاع حول الصحراء المغربية، دعا  الدبلوماسي الدولي الذي اشتغل إلى جانب عدد من الأمناء العامين السابقين للأمم المتحدة، بطرس غالي وكوفي عنان وبان كيمون إلى فصل كل دولة لموقفها عن موضوع الحدود من اجل الدفع بالحلول الاقتصادية والاجتماعية، مؤكدا أن فتح الحدود سيحل الى جانب المشاكل الاقتصادية المشاكل الاجتماعية، في إشارة إلى الأسر والعائلات المشتتة بين تراب البلدين.

الأكثر قراءة

To Top