حنان الشفاع

عينت الجامعة الملكية لكرة القدم ، و بعقد رسمي لم تذكر تفاصيله، اللاعبة الدولية السابقة لمياء بومهدي، مدربة للمنتخب النسوي لكرة القدم لأقل من 17 سنة و مدربة مساعدة للمنتخب الأول.
وستباشر لمياء بومهدي التي كرمت بمناسبة اليوم العالمي للمرأة من عدة جهات اعترافا بما قدمت للمنتخب الوطني و لكرة القدم النسوية، عملها علی رأس الإدارة التقنية للمنتخب الأسبوع المقبل.
وتجدر الاشارة إلى أن انطلاقة لمياء كانت رفقة فريقها الام اناث يوسفية برشيد، الذي قادته لتحقيق سبعة ألقاب محلية وعربية بينها اربع بطولات متتالية، ابان فترته الزاهية في عهد الرئيس السابق محمد الجهوري والد صحافية القناة الرياضية جهان الجهوري. وقد اضطرت لمياء إلی مغادرة الفريق الحريزي و الخضوع لتجربة احترافية بالدوري الإيطالي و اللبناني، وذلك قبل أن توقف الإصابة علی مستوی الرجل مسيرتها الكروية مبكرا.
وقد دخلت لمياء عالم التدريب بعدما حصلت علی رخصة التدريب B من المغرب، كما نالت شهادة من جامعة لايبزغ للعلوم الرياضية بألمانيا سنة 2015، لتعمل في أول تجربةلها كمدربة لفريق الوداد البيضاوي وقادته لاحتلال المركز الثالث في بطولة الموسم الماضي التي فازت إناث الجيش الملكي بلقبها علی حساب فريق بلدية ايت العيون.
وتتوخی لمياء بومهدي التي شرفت الكرة الوطنية و الحريزية ، أن تقود اللبؤات للتألق القاري، واحراز الألقاب معهن .