الرئيسية

حصاد: المغرب على استعداد لتقاسم تجربته من أجل تشييد عاصمة جديدة لجنوب السودان

 

 

أكد وزير الداخلية، محمد حصاد، أمس الأربعاء بجوبا، أن المغرب ملتزم بتقاسم تجربته في مجال التعمير والتنمية الحضرية بهدف دعم تشييد عاصمة جديدة لجنوب السودان.

وأوضح الوزير في كلمة ألقاها بين يدي جلالة الملك محمد السادس ورئيس جنوب السودان، سالفا كير مايارديت، أنه انسجاما مع رؤية جلالة الملك بخصوص التعاون جنوب جنوب، وفي إطار العلاقات الأخوية التي تربط المملكة بجمهورية جنوب السودان، “التزم المغرب بتقاسم تجربته في مجال التعمير والتنمية الحضرية، بهدف دعم تشييد عاصمة جديدة” لهذا البلد.

وبعد أن ذكر بأن المملكة وافقت على تمويل دراسات الجدوى التقنية والمالية لهذا المشروع “الضخم” بقيمة 5,1 مليون دولار، أبرز السيد حصاد أن الدراسات الأولية ستنكب على التعمير والجوانب الاجتماعية والاقتصادية والبيئية لهذا المشروع.

وأوضح الوزير، الذي أشار إلى أن هذه الدراسات ستفضي إلى وضع مخطط مديري وإصلاح تقني ومالي ومخطط إنجاز، أن المملكة ستقدم دعمها لجمهورية جنوب السودان خلال مختلف مراحل إنجاز هذا المشروع، بما في ذلك الدعوة إلى شراكات مالية وتقنية، إلى جانب تعزيز خبرة وتجربة جنوب السودان.

وتابع أن التدبير المفوض لهذا المشروع سيعهد في الجانب المغربي لمجموعة التهيئة العمران تحت إشراف لجنة تنفيذية يعينها صاحب الجلالة، مضيفا أن اللجنة ستوفر الإمكانات اللازمة من أجل ضمان نجاح هذا المشروع.

وتابع أن جنوب السودان سيقوم، من جهته، بوضع فريق عمل من شأنه أن يضمن العناصر اللازمة لتنفيذ المشروع، لاسيما في موقع البناء.

وأعلن في هذا السياق، عن إحداث لجنة لتتبع المشروع، التي يرتقب أن تجتمع مرتين على الأقل في السنة.

وستبلغ كلفة مشروع تشييد العاصمة الجديدة، التي من المتوقع أن تقام في منطقة رامسييل، مركز البلاد، نحو 10 ملايير دولار على مدى 20 سنة.

الأكثر قراءة

To Top