رياضة

جمهور مختلف الأندية الوطنية يتحسر على مغادرة “الكاك” لقسم الأضواء

 

 

حنان الشفاع

 

نزل خبر توديع فريق النادي القنيطري لقسم الأضواء، كالصاعقة على جمهوره و متتبعي كرة القدم الوطنية. وكان الفريق القنيطري بحاجة لانتصار يضمن به البقاء ضمن قسم الكبار، برسم الجولة 28 من الدوري الإحترافي، لكنه اصطدم بالدفاع الحسني  الجديدي الراغب بدوره في الانتصار من اجل التتويج باللقب الوطني، فهزمه  بهدفين لهدف .

وفي سياق متصل أعرب أنصار مختلف الأندية الوطنية ، من خلال تدوينات “فيسبوكية “عن أسفهم  لنزول فريق عريق من حجم النادي القنيطري بقاعدته الجماهيرية الكبيرة ( حلالة بويز) إلى قسم المظاليم ، وإن كانت كل المؤشرات تؤكد ومنذ بداية الدوري على أنه  سيغادر  ، بسبب المشاكل الداخلية والصراعات التي عاشها ، فضلا عن عدم استقرار ادارته التقنية إذ تعاقب على تدريبه هذا الموسم اربعة مدربين وهم فوزي جمال، الفرنسي جاي واليم ، يوسف المريني و حسن اجنوي.

هذا ويعد  الفريق القنيطري من الأندية العريقة  فاز باللقب اربع مناسبات، سنوات 1960، 1973، 1981 و 1982،و انجب العديد من الاسماء الكبيرة كالدولي السابق يوسف شيبو كما لعب له محمد البوساتي أفضل هداف في تاريخ كرة القدم الوطنية ب  25 هدفًا في موسم ( 1981/1982)، والذي لم يتمكن لحد الآن أي لاعب مغربي أو أجنبي من تحطيم رقمه.

الأكثر قراءة

To Top