الرئيسية » الرئيسية » جثمان الراحل عبد الرحمان عشور مدير الإذاعة الوطنية السابق يوارى الثرى بمقبرة حي الرياض بعد صلاة الجمعة.

جثمان الراحل عبد الرحمان عشور مدير الإذاعة الوطنية السابق يوارى الثرى بمقبرة حي الرياض بعد صلاة الجمعة.

عبد الرحيم لحبيب بنشريف.

انتقل إلى عفو الله، بعد زوال اليوم الخميس 14 فبراير2019، الأستاذ عبد الرحمان عشور المدير السابق للإذاعة الوطنية، بعد معاناة مع المرض.

والفقيد عبد الرحمان عشور، تحمل مهام مديرية الإذاعة الوطنية في الفترة الممتدة من 1986إلى 2003، جسد خلال هذا المسار نموذجا فريدا في تدبير جهاز إعلامي عمومي، حظي منذ تأسيسه باهتمام ومتابعة غالبية شرائح المجتمع المغربي، وكانت الإذاعة الوطنية منبرا إعلاميا أكثر التصاقا بعموم الشعب المغربي.

واستطاع الفقيد عشور، أن يترك بصمة مشرقة، ضمن مسار عطاءات الإذاعة الوطنية، عكستها القيمة المضافة، في جودة إنتاج وإبداع مادة إذاعية ظلت مرتبطة بهموم وانشغالات المجتمع على اختلاف شرائحه، حيث حافظ على شعبيتها وقربها من المستمع، عبر شبكة من البرامج الهادفة ترفيها، تثقيفا وإخبارا.

وبشهادة جميع من عايشوا فترة إشرافه على تدبير الإذاعة، شكل رحيله عن المؤسسة في 2003 بداية فتور في أدائها المهني. وكان ذاع صيت سمعته الطيبة من خلال التقائية الإذاعة كمدرسة برجل يختزل مدرسة في الحياة، بانضباط مسؤول، وبقيم وأخلاق إنسانية عالية، وبأيادي خيرة لم تبخل يوما عن تقديم العون والسند لكل من يطرق بابه.

واشتغل الفقيد بعد ذلك عاملا مديرا للتواصل بوزارة الداخلية، إلى حدود 2016. وبرحيله يفقد المغرب أحد رجالات الدولة، الذين اشتغلوا في صمت وبعيدا عن الأضواء.

وتشاء الصدف أن تتزامن لحظة رحيله مع لحظة توقيع كتابه مذكرات رجل سلطة في الإذاعة الوطنية الذي كان مبرمجا ساعة تسليمه الروح لبارئها يومه الاربعاء بالمعرض الدولي للكتاب بالدار البيضاء.

وسيوارى جثمان الفقيد عبد الرحمان عشور غدا الجمعة بمقبرة حي الرياض، بعد صلاة الجنازة بمسجد كديرة بقرب السوق التجاري مرجان بحي الرياض.

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جناته، وألهم ذويه جميل الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

%d مدونون معجبون بهذه: