جهويات

“تحديات الحاضر ورهانات المستقبل” …موضوع دورة المعرض الدولي للصيادلة باكادير

بوبكر المكييل

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، وتحت شعار ” التعاون العربي الإفريقي: تحديات الحاضر و رهانات المستقبل ” تم افتتاح المعرض الدولي الكبير لصيادلة الجنوب يوم الجمعة 5 ماي 2017  باحدي الفنادق المصنفة بمدينة اكادير، من طرف  كل من وزير العدل ”محمد أوجار “ ووالي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان ”زينب العدوي“، ورئيس الجهة إلى جانب ثلة من مسؤولين عن الهيئات المهنية لقطاع الصيدلة على الصعيد الجهوي والوطني،وبعض الهيئات الديبلوماسية الإفريقية وكذا رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة و رئيس جهة العيون الساقية الحمراء.

هذا وقد تميزت فعاليات الدورة الثالثة للمعرض الدولي الكبير لصيادلة الجنوب بتقديم ومناقشة عدد من المداخلات العلمية  والتي اطرها وزراء من الحكومة الحالية وعلى راسهم الحسين الوردي وزير الصحة، و بمشاركة وزراء جدد وقدامى وعدد من المختصين والأساتذة الكبار في مجال الطب والصيدلة من داخل المغرب وخارجه ،

وعلى هامش هذه الدورة  تم  تنظم أروقة مختلفة لاستقبال عروض العديد من شركات إنتاج وصناعة الأدوية، وعدد من المختبرات والمعنيين بمجال صناعة وتوزيع الأدوية والتجهيزات الطبية من طرف شركات مغربية وأخرى مختلطة الجنسية.

وقد عرفت هذه الدورة مشاركة داخلية قوية وانفتاحا خارجيا أكبر بحضور الكثير من الصيادلة من عدة أقطار عربية وإفريقية وأوربية كالجزائر وتونس ولبنان والعراق وغيرها، وكذلك مشاركة رؤساء هيئات الصيادلة من عدة دول إفريقية كالكامرون والسنغال ومدغشقر ومالي والبنين وساحل العاج وغيرها من الدول، إضافة إلى بعض المشاركات الأوربية.، مما يجعلها دورة دولية وعالمية بامتياز. وأوضح الدكتور وهبي أن هذه الدورة كانت مناسبة لبسط مختلف المشاكل والإشكالات العالقة على المستوى الوطني، والتي لا تزال تكبل تقدم وتطور مهنة الصيدلية .

 

الأكثر قراءة

To Top