الرئيسية » الرئيسية » باريس سان جيرمان يقصي توتنهام هوتسبرز من الكأس الدولية تحت 17 عاماً

باريس سان جيرمان يقصي توتنهام هوتسبرز من الكأس الدولية تحت 17 عاماً

 

 

 

المنعطف/ خاص

خرج فريق توتنهام هوتسبرز من بطولة الكأس الدولية تحت 17 عاماً بعد خسارته الثانية، على التوالي، وذلك أمام فريق باريس سان جيرمان القوي بأربعة أهداف لهدفين.

بدأ الشوط الاول بهدف صاعق لتوتنهام هوتسبرز في الدقيقة الثانية، وذلك عندما ارتكب الحارس الفرنسي تري فيمالان خطأ فادحاً، فاختطف إينوك أسانتي الكرة منه وأسكنها الشباك، وانتفض لاعبو باريس سان جيرمان بعد هذا الهدف المفاجئ، وحاصروا المرمى الإنجليزي وأمطروه بوابل من التسديدات، ومع مرور الوقت، بدا واضحاً مدى التعب الذي حل بلاعبي توتنهام الذين خاضوا مباراة كبيرة مع كاشيوا ريسول، وخرجوا منها خاسرين نتيجة لسوء الحظ وحده. وفي الدقيقة 11، سدد روبن بروفيدانس كرة صاروخية صدها حارس توتنهام بصعوبة، وبعدها بدقيقة واحدة، تمكن عادل أوشيش من تسجيل هدف للتعادل لباريس سان جيرمان إثر هجمة عنيفة تطايرت خلالها الكرة حول المرمى الإنجليزي قبل أن تستقر في الشباك.

وتابع باريس سان جيرمان هجماته، وحاصر لاعبي توتنهام في منطقة جزائهم، حتى تمكن الكسندر فريسانج في الدقيقة 28 من التسجيل إثر تسديدة أخطأ الحارس الغنجليزي بصدها. واستمرت السيطرة الفرنسية، حتى نهاية الشوط، عندما سنحت لتوتنهامفرصة من ضربة حرة سددها إدموند ماغوما ومرت على بعد سنتيمترات قليلة من القائم الفرنسي، لينتهي الشوط بتفوق باريس سان جيرمان، بطل نسختي الكأس لعامي 2012 و2015، بهدفين لهدف واحد.

وحافظ باريس سان جيرمان على سيطرته طوال الشوط الثاني، وراوغ اللاعب الموهوب عادل أوشيش الدفاع في الدقيقة 55، ثم سدد من خارج منطقة الجزاء كرة قوية أبعدها الحارس الإنجليزي بصعوبة. ووسط سيل من الهجمات الفرنسية، مرر ديلان ماركنداي الكرة من هجمة مرتدة إلى إينوك أسانتي المندفع الذي يسددها قنبلة في شباك باريس سان جيرمان (الدقيقة 58).

ولكن الإنجليز لم يستمتعوا كثيراً بهدف التعادل، إذ سرعان ما تسلم اللاعب السريع فريسانج كرة بينية رائعة داخل منطقة الجزاء، فلم يجد صعوبة في إيداعها المرمى، لتصبح النتيجة 3- 2 لصالح الفرنسيين. وفي الدقيقة 73، تسديدة قوية من تانغي كوليبالي من خارج المربع علت العارضة بقليل. وما لبث الفرنسيون أن سجلوا هدفهم الرابع في الدقيقة 76 عن طريق لويك إمبي سو الذي استلم تمريرة عرضية متقنة من أرنو كاليموندو وأسكنها الشباك بحرفية.

 

وفي الدقيقة 87، كاد أرتور زاغر أن يسجل الهدف الخامس لباريس سان جيرمان، بعد أن راوغ مدافعين، وسدد كرة صاروخية، إلا أن كرته أصابت القائم الإنجليزي. وبذلك انتهت المباراة بفوز صريح لباريس سان جيرمان بأربعة أهداف لهدفين، ليتأهل إلى الدور الثاني بغض النظر عن نتيجة مباراته مع كاشيوا ريسول، كون توتنهامقد خسر مباراتيه.

%d مدونون معجبون بهذه: