الرئيسية

انطلاق فعاليات النسخة الثانية للقمة المغاربية للقادة الشباب

 

انطلقت امس الجمعة بالعيون ، فعاليات النسخة الثانية للقمة المغاربية للقادة الشباب، التي تنظمها شبيبة الساقية الحمراء-وواد الذهب، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تحت شعار “الشباب المغاربي… قوة لأفريقيا” وتسعى هذه القمة، التي تعرف مشاركة وفود شبابية من الدول الخمس لاتحاد المغرب العربي (المغرب، والجزائر، وموريتانيا، وتونس، وليبيا)، بالإضافة إلى فلسطين، ضيف شرف ، إلى أن تكون فضاء للنقاش حول قضايا الشباب المغاربي، وطرح أفكار ومقترحات جديدة تتعلق بدور الشباب في توطيد وتعزبز الوحدة بين شعوب وحكومات دول المغرب العربي.

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد مصطفى الخلفي، على أهمية هذا الحدث الكبير الذي يعقد للمرة الثانية بمدينة العيون ، حاضرة الاقاليم الجنوبية للمملكة، وتجمع شباب من بلدان المغرب العربي الخمسة لمناقشة قضايا القارة الإفريقية، بعد القمة الأولى (2016) التي خصصت جدول اعمالها لوحدة دول المغرب العربي “، مبرزا في هذا الصدد دور الشباب كقوة لبناء المستقبل، وتحقيق التنمية والوحدة.

وأبرز الوزير في هذا السياق ، الاهتمام الخاص الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس للشباب، مشيرا إلى الرسالة التي بعث بها جلالته إلى القمة التاسعة والعشرين، لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي، والتي أكد فيها جلالة الملك أن “مستقبل أفريقيا بيد شبابها”.

واضاف السيد الخلفي، “لا يمكننا أن نتصور التنمية والديمقراطية، والتقدم دون أخذ الشباب بعين الاعتبار”، مشيرا إلى أنه “ليس أمامنا خيار سوى الرهان على الشباب ودعمه والاستثمار فيه، من خلال تشجيع مشاركتهم في عملية صنع القرار، ومنحهم الثقة، والاخذ بعين الاعتبار احتياجاتهم وتطلعاتهم”.

وسجل الوزير، أنه وفقا للتوجيهات الملكية السامية، انخرط المغرب في مشروع استراتيجية مندمجة للشباب يشمل مختلف المناحي، من خلال إحداث المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي، والذي وافق عليه البرلمان خلال الاسبوع الماضي .

وعلى صعيد آخر، ذكر الخلفي، بالموقف المغربي بخصوص القضية الفلسطينية، مشيرا إلى تضامن المغرب والتزامه الدائم، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

من جهته أكد مدير مؤتمر القمة المغاربية للقادة الشباب، السيد إبراهيم اجدود أن هذا الاجتماع يوفر فرصة جديدة لشباب دول المغرب العربي للتواصل وتبادل الافكار حول مختلف قضايا المنطقة ، وإفريقيا، مشيرا الى ان هذه القمة تعد أيضا فرصة للوفود المشاركة للتعرف على مستوى التنمية بالمنطقة في مختلف المجالات والاوراش المفتوحة لتعزيز الدينامية التنموية المحلية.

ومن جانبه أكد الأمين العام لاتحاد شباب الساقية الحمراء – وادي الذهب، السيد منصور لمباركي، على دور الشباب كقوة أساسية في الفضاء المغاربي، مشيرا إلى أنه ” يجب أن تكون هذه القوة من اجل العمل والإبداع والمبادرة والمساهمة في بناء مستقبل أفضل لبلداننا “.

واشار الى ان هذه القمة “هي رافعة ومحطة للدفاع عن حلم الاتحاد المغاربي (…) في سياق التجمعات الاقليمية والتكتلات الدولية”، مشيرا الى انه ليس هناك خيار آخر، سوى الوحدة والاندماج ، والعمل المشترك.

وقد تم بالمناسبة مناقشة التطورات الأخيرة في القضية الفلسطينية على نطاق واسع من طرف جميع المتدخلين ، والذين دعوا إلى التعبئة لدعم الشعب الفلسطيني من اجل قضيته العادلة .

وفي نهاية الجلسة الافتتاحية، تم توقيع اتفاقية شراكة بين الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني ، واتحاد شباب الساقية الحمراء-ووادي الذهب.

ويتضمن جدول أعمال هذه القمة التي ستستمر الى غاية 25 دجنبر، تنظيم مجموعة من الندوات حول “الدعوة إلى الاتحاد المغاربي”، و “البيئة في الفضاء المغاربي”، و “دور الشباب في ترسيخ الوحدة المغاربية “، التكامل المغاربي وإفريقيا” ، و “السياسات العامة للشباب”، الى جانب تنظيم أمسيات شعرية، وأنشطة رياضية، وإطلاق موقع القمة الإلكتروني، وافتتاح نصب تذكاري لاتحاد المغرب العربي، وزيارات ميدانية لمختلف المشاريع التنموية بالمنطقة .

 

الأكثر قراءة

To Top