إدريس حميمنات

في مباراة مثيرة برسم الدورة 22 من البطولة الإحترافية إتصاالات المغرب لكرة القدم ،تنفس النادي القنيطري الصعداء ،بعد ما هزم ضيفه أولمبيك خريبكة، بهدفين لواحد ،وعرف الشوط الأول سيطرة للزوار لينتهي بالتعادل السلبي ،وأعلن الحكم في بداية في الدقيقة 49 من الشوط الثاني عن ضربة جزاء ترجمها عبد المولى بن رابح لهدف لصالح القنيطرة ،بعد ذلك ضغط الضيوف في محاولة لتعديل النتيجة وفي الدقيقة 76 سجل مروان الدرعاوي هدفا جميلا في مرمى الحارس خالد عسكري، وفي دقيقة 80 هدف تمكن الزوارمن تسجيل هدفهم الوحيد بواسطة جورج قادر بيديمبو ، ليعلن الحكم عن نهاية المقابلة بانتصار النادي القنيطري بهدفين لواحد ،وبهذا الإنتصار رفع  الكاك رصيده في سبورة الترتيب الى 18نقطة مناصفة مع قصبة تادلة المنتصر على الكوكب المراكشي بثلاثة اهداف لإثنين في الصف الأخير، وتجمد رصيد خريبكة في22نقطة محتلا الصف الثاني عشر.

وقال حسن أجنوي مدرب النادي القنيطري، إن الانتصار على أولمبيك خريبكة، كان مهما لفريقه، مؤكدا أنه كان بحاجة إليه. وأضاف “عشنا ضغطا كبيرا في الفترة  الأخيرة، كما أن وضعيتنا لم تعد تسمح لنا بتسجيل المزيد من النتائج الإيجابية، رغم أننا واجهنا خصما صعبا، لأنه كان بدوره بحاجة للفوز في هذه المواجهة”.
وختم أن هذا الفوز سيعيد الثقة للاعبين، لكن يجب مواصلة العمل، لأن المرحلة المقبلة ستكون صعبة للغاية على الفريق لضمان بقائه في القسم الممتاز .