تأهل المنتخب المدرسي المغربي، أمس، لخوض المباراة النهائية من بطولة (كأس ج) لكرة القدم بالدوحة والتي سيواجه فيها اليوم نظيره الفرنسي.

وجاء تأهل المنتخب الوطني المغربي، في هذه البطولة التي تحتضنها الدوحة من 8 إلى 15 فبراير الجاري تحت شعار “جميعا نجوم”، بعد فوزه على نظيره البحريني بثلاثية نظيفة في الدور نصف النهائي، في حين تأهل المنتخب الفرنسي لذات الدور بعد فوزه على المنتخب الكويتي بضربات الجزاء الترجيحية بنتيجة (5 /4).

وتمكن المنتخب المغربي من تحصيل عشر نقاط في ختام دور المجموعات من هذه البطولة، المخصصة لمنتخبات الأشبال ضمن الفئة العمرية 11 سنة، بعد تحقيقه لثلاثة انتصارات أمام كل من منتخب السعودية بثلاثة اهداف لواحد، وفلسطين بثلاثة اهداف نظيفة، والصين بسبعة اهداف نظيفة أيضا، وتعادل وحيد ودون هزيمة، ليلتقي في دور الثمانية بمنتخب تونس وينتصر عليه برباعية نظيفة، ثم يلعب في نصف النهائية مع المنتخب البحريني ويتغلب عليه بثلاثية نظيفة.

أما المنتخب الفرنسي فقد تصدر المجموعة الرابعة بتحقيقه للعلامة الكاملة بأربعة انتصارات، ليواجه منتخب فلسطين في دور الثمانية ويفوز بضربات الجزاء الترجيحية، متأهلا بذلك للدور نصف النهائية حيث التقى بالمنتخب الكويتي وفاز عليه بضربات الجزاء الترجيحية.

للإشارة عرفت هذه البطولة، مشاركة فرق كل من البرازيل وروسيا وإيطاليا وكرواتيا وفرنسا والشيلي والصين والبرتغال إلى جانب اثنتي عشر دولة عربية (قطر والمغرب والبحرين والإمارات وسلطنة عمان والسعودية والكويت والسودان والجزائر والأردن وفلسطين وتونس).