الرئيسية » الرئيسية » المغرب يتوج بطلا لإفريقيا في رياضة التايكوندو بمجموع 16 ميدالية من بينها ست ذهبيات.

المغرب يتوج بطلا لإفريقيا في رياضة التايكوندو بمجموع 16 ميدالية من بينها ست ذهبيات.

 عبد الرحيم بنشريف.

أحرز المغرب لقب البطولة الإفريقية للكبار والكبيرات في رياضة التايكوندو التي احتضنت فعالياتها القاعة المغطاة الانبعاث لمدينة أكادير ما بين 28 و 30 مارس الجاري، وذلك بعد تصدره سبورة الترتيب العام للميداليات برصيد ستة عشرة ميدالية من بينها ست ذهبيات.

 وتوج المغرب بطلا لإفريقيا بعد احتلاله المركز الأول، في هذه البطولة، المنظمة من طرف الجامعة الملكية المغربية للتايكوندو، تحت إشراف الاتحاد الدولي للتايكواندو، بما مجموعه ستة عشر ميدالية من بينها ست ميداليات ذهبية وثلاث فضيات وسبع برونزيات، متبوعا بجمهورية مصر العربية التي جاءت ثانية بثلاث ميداليات ذهبية وثلاث فضيات وخمس برونزيات، ثم تونس التي حلت ثالثة بميداليتين ذهبيتين وثلاث فضيات وبرونزيتين.

 وأحرز الميداليات الذهبية الست كل من سكينة الصاحب، فئة وزن أقل من 46 كلغ، وأميمة البوشتي في وزن أقل من 53 كلغ، ثم ندى لعرج التي شاركت في وزن أقل من 57 كلغ، ووئام ديسلام ضمن فئة وزن أكثر من 73 كلغ. كما نال أشرف محبوبي المعدن النفيس لوزن أقل من 74 كلغ ضمن فئة الذكور.

وعادت الميداليات الفضية الثلاث إلى كل من نور الدين الزياني ضمن فئة وزن أقل من 87 كلغ ، وأيوب الباسل في وزن أكثر من 87 كلغ ، إضافة إلى سكينة العوني في وزن أقل من 62 كلغ .

 أما الميداليات البرونزية فكانت من نصيب كل من خديجة دواح في وزن أقل من 49 كلغ ، ووفاء العطري في وزن أقل من 67 كلغ ، وعمر الكحل في وزن أقل من 58 كلغ ، ورضى البناي في وزن أقل من 63 كلغ ، وإبراهيم بورقية في وزن أقل من 68 كلغ، ثم حمزة بيبسي ضمن فئة وزن أقل من 80 كلغ . 

 وقد تميزت هذه التظاهرة الرياضية الإفريقية الكبرى التي عرفت مشاركة أربعة وعشرون بلدا، بحضور كل من رئيس الكونفدرالية الإفريقية ونائب رئيس الاتحاد الدولي للتايكوندو اللواء أحمد فولي ، وعضو الاتحاد الدولي “دابليو تي” ورئيس الاتحاد العربي والجامعة الملكية المغربية للتايكوندو السيد إدريس الهلالي.

 

%d مدونون معجبون بهذه: