عماد الدين تزريت

ناقش  المكتب المسرللمغرب التطواني، ، مجموعة من النقاط من بينها الوضعية الصعبة التي يمر بها الفريق، بسبب النتائج السلبية التي يسجلها، وكانت آخرها الهزيمة المذلة أمام أولمبيك خريبكة 1-4، يوم الجمعة الماضي، في الجولة الـ17 بالدوريالاحترافي  لكرة القدم. وتناول اعضاء المكتب المسير ، دراسة وضعية الفريق من جميع النواحي خاصة منها الفنية والبشرية، بالإضافة إلى تطرقهم إلى العمل الذي يقوم به المدرب الإسباني سيرجيو لوبيرا، خاصة بعدما تعرض لانتقادات كبيرة في الفترة الأخيرة، وحمله الجمهور التطواني مسؤولية تراجع نتائج الفريق.

و خلص اجتماع مجلس الإدارة، في هذه النقطة إلى ضرورة عقد اجتماع طارئ مع المدرب لوبيرا لمعرفة أسباب تراجع النتائج، قبل إتخاذ أي قرار في حقه. كما تقرر  عقد اجتماع عاجل مع لاعبي الفريق التطواني، من أجل تحفيزهم وحثهم على بذل مجهود كبير للخروج من أزمة النتائج.

جدير بالذكر أن المغرب التطواني لم يحقق الفوز في آخر 5 مباريات  من الدوري الاحترافي لكرة القدم.