الرئيسية » مجتمع » المرصد الوطني لحقوق الطفل يحصل على صفة “مركز التميز الإفريقي- العربي حول الأطفال واليافعين والشباب”

المرصد الوطني لحقوق الطفل يحصل على صفة “مركز التميز الإفريقي- العربي حول الأطفال واليافعين والشباب”

 

 

حصل المرصد الوطني لحقوق الطفل على صفة “مركز التميز الإفريقي- العربي حول الأطفال واليافعين والشباب”، تقديرا لخبرته في هذا المجال وتأكيدا على مجهوداته الهامة في مسار إعداد أهداف التنمية المستدامة منذ سنة 2014، عبر عضويته في لجنة تتبع إعداد وتنفيذ هاته الأهداف.

وذكر بلاغ للمرصد، أمس الاثنين، أن حصوله على هذه الصفة يأتي تفعيلا لإعلان مراكش، المنبثق عن منتدى المغرب حول “دور اليافعين والشباب الإفريقي والعربي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة” المنظم، تحت رئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، يومي 8 و9 دجنبر 2016 بمراكش، وفي إطار الشراكة والتعاون بين المرصد وصندوق الأمم المتحدة للسكان بنيويورك.

وذكر المصدر أنه تقرر أن يحصل المرصد الوطني لحقوق الطفل على هذه المهمة العلمية والميدانية على الصعيد الإقليمي والقاري، خلال الاجتماع المنعقد بنيويورك من 6 إلى 9 فبراير 2017 بمقر صندوق الأمم المتحدة للسكان بنيويورك، للاهتمام بمواضيع الحماية والسلم والأمن والتنمية، وليعمل كإطار للمتابعة والمساهمة في تنفيذ “إعلان أديس أبابا” حول السكان والتنمية وأجندة التنمية 2030 في مجال الأطفال واليافعين والشباب، وذلك بشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان والائتلاف الإفريقي لجمعيات المجتمع المدني للسكان والتنمية الذي يضم أكثر من 100 جمعية مسجلة بالقارة الإفريقية والائتلاف العربي المحدث لهذه الغاية، بالإضافة لمنظمات دولية ومؤسسات جهوية وكذا الجمعيات والخبرات الفاعلة في المجال مثل المؤسسة الكندية “تيكين إيت غلوبل”. وأضاف البلاغ أن لجنة علمية مصغرة التأمت بالدار البيضاء يومي 6 و7 مارس المنصرم، بشراكة مع صندوق الأمم المتحدة للسكان وبحضور خبراء أفارقة وعرب ومهتمين آخرين، تم خلالها وضع محاور خطة العمل على المستوى الإفريقي والعربي وآليات تنفيذها، في مجال الحماية والأمن والسلم والتنمية، موضحا أنه تقرر أن تعطى الأولوية في هذا البرنامج المشترك لخصوصيات وحاجيات الفئة العمرية من 15 إلى 25 سنة في هذا المجال مع التركيز على تعزيز دور الفتاة كرافعة للتنمية.

%d مدونون معجبون بهذه: