أعرب سعد العثماني رئيس الحكومة المكلف، اليوم السبت بسلا، عن اعتزازه بتعيينه من قبل جلالة الملك رئيسا للحكومة وتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة، مؤكدا أن هذا التعيين “يعد تشريفا ينطوي على مسؤولية ثقيلة، وذلك في ظل ظرفية سياسية دقيقة وانتظارات كبرى”. وأضاف العثماني الذي يترأس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، في تصريح للصحافة، قبيل انطلاق اشغال دورة استثنائية للمجلس، أن هذا الاجتماع الذي ينعقد في جلسة مغلقة، يعد فضاء سانحا للتداول الجماعي بشأن الرهانات المرتبطة بتشكيل الحكومة، وكذا التوجهات الكبرى التي تحكم ذلك. وأشار إلى أنه “يصعب في الظرفية الراهنة الحديث عن الأحزاب السياسية التي ستشكل الأغلبية الحكومية، على اعتبار أنه لم يتم الشروع بعد في المشاورات مع الأحزاب المعنية”، مشددا على أن المجلس الوطني، باعتباره برلمان الحزب، “سيبسط كل هذه النقاط للنقاش لأخذ قرارات بشأنها”.