تمكنت عناصر مصالح الشرطة السياحية، المكلفة بالسهر على تغطية وتأمين المرافق السياحية والسياح الأجانب بفاس،من توقيف 410 شخص من أجل ممارسة الإرشاد السياحي بدون رخصة، في عملية أمنية تقوم بها عناصر الشرطة السياحية المنتشرة داخل وخارج أسوار فاس العتيقة.

وتهم هذه الحصيلة الفترة الممتدة ما بين 01 يناير الماضي إلى غاية 19 فبراير الجاري، ويشكل كل الموقوفين وبدون استثناء حالة العود، يعمدون إلى مضايقة السياح الأجانب أثناء قيامهم بالجولات، سواء بالممرات السياحية أو بجانب الفنادق ودور الضيافة عبر أزقة وشوارع المدينة.

ويأتي توقيف هؤلاء المنتحلين لصفة مرشد سياحي، في إطار التدخلات الأمنية، المندرجة ضمن تنفيذ الخطة التي تروم الحد من الجريمة والتصدي لها. وقد تم وضع المعنيين تحت تدابير الحراسة النظرية وإحالتهم على النيابة العامة المختصة.