حنان الشفاع

غادر المنتخب التونسي كأس امم افريقيا المقامة حاليا بالغابون من دور الربع بعد حصده لهزيمة قاسية امام منتخب بوركينافاصو بهدفين نظيفين في وقت قاتل. ويدين المنتخب البوركينابي في تأهله للبديل أريستيد بانسيه مسجل  الهدف الأول في د (81)، و ناكولما بريجيوس مسجل  الهدف الثاني في د 85 من خطأ دفاعي تونسي،  ليكرس منتخب بوركينا فاصو تفوقه على منتخب تونس ، حيث سبق وأن أطاح بالنسور في البطولة التي استضافها عام 1998.

وقد تحمل  هنري كاسبيرساك مدرب تونس  المسؤولية كاملة و اعترف بالأخطاء التي ارتكبها، حيث سلم خصمه مفاتيح اللعب ، وسهل من مهمته عندما غير من تشكيله. و أصيب الشارع الرياضي التونسي بخيبة كبيرة بعد الإقصاء وحمل المدرب المسؤولية  حيث  أن المنتخب لم يكن بالفعالية المطلوبة ولم يظهر بالشكل الجيد الذي ظهر عليه في الدور الاول.