فنون

الزجالون المغاربة يلتئمون بمكناس احتفاء بموروث سيدي عبد الرحمان المجدوب

تنظم جمعية منتدى مكناس للثقافة والتنمية، الدورة الرابعة لمهرجان سيدي عبد الرحمان المجذوب للكلمة والحكمة في الفترة الممتدة بين 6 و 10 يونيو 2017، بالمركز الثقافي محمد المنوني والمركز الثقافي ميشيل جوبير ومنصة الهديم بمكناس، بدعم من وزارة الثقافة وبشراكة مع جماعة مكناس وبتعاون مع مجلس جهة فاس مكناس والمديرية الإقليمية للثقافة لمكناس والمعهد الفرنسي بمكناس.

وأبرز مدير المهرجان، محمد المدغري، أن الهدف من وراء تنظيم هذا المهرجان، هو “تثمين التراث اللامادي المغربي، وتقديم صورة إيجابية عن الشخصيات التراثية المغربية بعيدا عن الصور النمطية والخرافية، والتركيز على التعريف بالزجل والموروث الشفاهي كتراث ثقافي مغربي والمساهمة في تدوينه وتوثيقه عبر الوسائط المختلفة بما فيها الصورة والصوت”.

واهتماما من المنظمين بالزجل والزجالين، تحرص جمعية منتدى مكناس للثقافة والتنمية، على خلق فضاء للتواصل بين مختلف الزجالين الشيوخ والناشئة لصقل المواهب والمحافظة على هذه الأنماط الأدبية المغربية العريقة، بالإضافة إلى المساهمة في التنشيط الثقافي لمدينة مكناس خلال شهر رمضان، ويبرز ذلك بمشاركة مجموعة من ألمع الزجالين من مختلف المدن المغربية: الرباط، سلا، طنجة، تطوا، تازة، أكادير، مراكش، أسفي، الخميسات، الدار البيضاء، سطات ومكناس.

واهتماما منه بالإنتاج الزجلي الأدبي، خصص المهرجان حيزا زمنيا مهما للاحتفاء بإنتاج جديد في صنف الزجل، ويتعلق الأمر بالديوان الجديد للزجالة المقتدرة أسماء بنكيران “رماد لحلام”، بالمقهى الأدبي للمركز الثقافي ميشال جوبير. كما ستعرف هذه الدورة تنظيم ندوة علمية تحت عنوان ” المحبة في شعر سيدي عبد الرحمان المجذوب” بمشاركة أساتذة وباحثين مهتمين بالموضوع.

واهتم المهرجان كذلك بالجانب الفني، حيث سيعرف تنظيم سهرات موسيقية متنوعة تتخللها قراءات زجلية بالمركز الثقافي محمد المنوني و المركز الثقافي ميشيل جوبير ومنصة الهديم بمكناس تحييها جمعيات تراثية وفرق موسيقية كثيرة ومتنوعة ولها صيتها عبر ربوع المملكة.

وتتميز هذه الدورة بمشاركة الفنان المنشد عبد الله المخطوبي، وجوق الأصالة للموسيقى الأندلسية برآسة الفنان محمد وارثي، والطائفة العيساوية الأخوين برئاسة المقدم عبد الصمد هادف، والطائفة العيساوية الإسماعيلية الصوفية برئاسة المقدم سيدي أحمد بنمومن، وجمعية مشارف صوفية للطريقة الحمدوشية برئاسة المقدم أنوار الدقاقي، ومجموعة السماع والمديح ” الأصالة ” برئاسة الشيخ المنشد مولاي الحسن أبو عبد الله، ومجموعة أهل الحضرة المكناسية للفن المصمودي والحضرة الجيلالية برآسة الفنان ديوان شكري، وجوق الحسين التولالي لفن الملحون بمشاركة الفنانة حكيمة طاريق، ومجموعة من المنشدين والمنشدات والفرقة العصرية ” راحة الأرواح ” بمشاركة فنانات وفنانين شباب.

الأكثر قراءة

To Top