جهويات

الرهان على معرض البناء بطنجة لتجاوز الظروف الصعبة التي يعرفها القطاع

 

عبد السلام العزاوي

 

راهن مهنيون ومسؤولون على الدورة الثانية  لمعرض البناء، المزمع  تنظيمه  مستهل  يوليوز المقبل، المعروف بتوافد جالية  مغربية مقيمة بالخارج على مدينة ذات البحرين، المشكلين لنسبة أربعين في المائة من مبيعات المباني،  حسب  عيسى  بنيعقوب  رئيس جمعية المنعشين بطنجة، فضلا عن تواجد مواطنين منتمين لمختلف ربوع المملكة، المراودة  إياهم فكرة شراء سكن بعاصمة البوغاز، دون  إغفال الزبناء العاديين. من أجل إعادة الثقة  للمهنيين،  بتشجيع المنعشين العقاريين والمستثمرين.

فقد أجمع  جل المتدخلين في  اللقاء الخاص بتقديم المعرض المقام مساء يوم الأربعاء 24 ماي  2017، بأحد الفنادق  المصنفة  بالمدينة، المسلط  الضوء فيه، على  تخصيص مساحة ألفين وثمانمائة متر قبالة فندق طارق، بغية تمكين مائة  عارض من طرح  منتوجهم، لحوالي اثني عشرة ألف زائر مرتقب. بهدف رفع جودة المشهد العمراني.مع إشراك الصناع التقليدين، عبر تخصيص فضاء خاص لهم، بهدف تحريك  اليد  العاملة المحلية والوطنية، وكذا برمجة ندوة ستطرح فيها حلول عملية لإخراج  مجال العقار من النفق  المسدود الذي يعرفه.

ويعتبر المعرض المنظم من لدن غرفة التجارة والصناعة والخدمات بطنجة تطوان الحسيمة، تحت إشراف الوزارة الوصية على القطاع، بمساهمة المركز  الجهوي  للاستثمار بالشمال، وجمعية المنعشين العقاريين بعاصمة البوغاز،  بمثابة سوق  قرب  للزبناء، وفرصة لجميع  المتدخلين في المجال سواء المهندسين المعماريين، المؤسسات البنكية،المنهدسين  المساحين الطبوغرافيين، الموثقين وعامة المواطنين،  للتواصل وتبادل  الآراء  والتجارب.

وياتي المعرض في سياق تلبية  حاجيات العرض  العقاري بعاصمة البوغاز التي  تعيش في  الفترة الأخيرة عل  وقع التوسعة العمرانية، وتنافسية شديدة.بالرغم  من  الظروف الصعبة المعاشة  في  ميدان العقار، المتراجع على مستوى المبيعات،  خلال الثلاث سنوات الأخيرة  بشكل  مهول، مما أثر بشكل سلبي  على الاوراش  الجديدة، مع  وجود مشاكل عديدة،  منها  ما هو مرتبط بتصميم التهيئة  والرخص وغيرها.

 

الأكثر قراءة

To Top