جدد رئيس جمهورية مدغشقر فخامة السيد هيري راجاوناريمامبيانينا، مساء الأحد بأديس أبابا، التأكيد على دعم بلاده لعودة المغرب إلى الاتحاد الافريقي، مشددا على أن المملكة ستضطلع بدور هام داخل هذه المنظمة القارية.

وقال الرئيس هيري راجاوناريمامبيانينا، في تصريح للصحافة على هامش حفل الاستقبال الذي أقامه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، على شرف رؤساء دول وحكومات بمناسبة انعقاد الدورة الثامنة والعشرين لقمة الاتحاد الافريقي، إن “المغرب سيضطلع بدور كبير، كما كان عليه الحال دائما على الصعيد الافريقي”. وأضاف أن المملكة “تحتل مكانة متميزة في افريقيا”، مشيرا إلى أن المغرب يعد بلدا كبيرا يتمتع بتاريخ عريق وحضارة تمتد لآلاف السنين.

واعتبر الرئيس الملغاشي أنه من الطبيعي أن يستعيد المغرب مكانته داخل الاتحاد الافريقي، مبرزا أن الدينامية التي تشهدها المملكة ستقدم قيمة مضافة للاتحاد.