أكد الرئيس الزامبي السيد إدغار شاكوا لونغو، يوم الاثنين بلوساكا، أن بلاده سعيدة بعودة المغرب إلى كنف أسرته الأفريقية. وقال الرئيس الزامبي في تصريح للصحافة عقب المباحثات التي أجراها مع صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالقصر الرئاسي بلوساكا، “لقد افتقدنا المغرب لمدة طويلة، ونحن سعداء بعودته مجددا الى أسرته الإفريقية”.

وأعرب الرئيس لونغو عن ارتياحه “لفحوى المباحثات التي أجريتها مع جلالة الملك”،موضحا أن هذه المباحثات همت “العلاقات بين زامبيا والمغرب وباقي بلدان إفريقيا”.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الزامبي إدغار شاكوا لونغو، قد ترأسا  اليوم الاثنين، مراسم التوقيع على 19 اتفاقية حكومية وشراكة اقتصادية، تغطي مجالات عديدة كالخدمات الجوية، وحماية الاستثمارات، والتمويل، والتأمينات، والتعليم، والتكوين، والفلاحة، والتكنولوجيا، والصناعة، والمعادن والطاقات المتجددة.