الرئيسية

“لارام” تقاضي مساهل في يناير المقبل بباريس

بشرى عطوشي

 

من المرتقب أن تضع الخطوط الملكية المغربية، عن طريق محاميها الفرنسيين، بمساعدة محامي القصر الملكي، هشام الناصري، شكايتها ضد وزير الشؤون الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، بالمحكمة العليا بباريس، في يناير المقبل.

وسيترافع المحامي، رالف بوسي عن مكتب المحاماة نورمند وشركاؤه، والمحامي جون إيف دوبوه عن شركة محاماة ولسان، لصالح شركة الخطوط الملكية، ضد الوزير المذكور، الذي اتهم في أكتوبر الماضي، الشركة بتبييض الأموال، حين قال، بلغة عنصرية متطرفة، إنه يرفض وصف المغرب بالنموذج الناجح للاستثمار في إفريقيا، زاعما أن الخطوط الملكية المغربية تقوم بنقل الحشيش إلى جانب نقل المسافرين.

ولا تعد هذه هي المرة الأولى التي يترافع فيها المحامي رالف بوسي، لصالح المغرب، حيث سبق ومثله في المحاكم الفرنسين في ملفين سابقين خلال سنتي 1999، و2003.

أما المحامي “جون إيف دوبوه”، فهو الذي ترافع ضد الملاكم زكريا المومني، الذي ادعى انه تعرض للتعذيب بالمغرب، لتتم إدانته بالتشهير في السنة الماضية.

يشار أن وزير الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل ، كان قال في تدخله خلال أشغال جامعة ألافسيو، في أكتوبر الماضي، بأن المغرب لا يقوم باستثمارات في إفريقيا كما يشاع، بل أن بنوكه تقوم بتبييض أموال الحشيش، مضيفا بالقول “هناك قادة أفارقة يعترفون بذلك”، و أوضح أن الخطوط الملكية المغربية لا تقوم فقط بنقل المسافرين عبر رحلاتها إلى دول افريقية، وكان المغرب آنداك، قد استدعى سفيره احتجاجا على هذه التصريحات البعيدة عن الديبلوماسية

الأكثر قراءة

To Top