الرئيسية

الحجمري..ضرورة إيلاء العناية لتنمية الحياة المدرسية

امال المنصوري
قال عبد الجليل الحجمري، ان نتائج الدراسة حول التربية على القيم استخلص منها عددا كبيرا من التوصيات تبلور من خلالها تصورا متكاملا حول السبل الكفيلة بتمكين المدرسة من النهوض بمسؤولياتها في تربية الناشئة.
وأضاف الحجمري،خلال اللقاء الذي نظم بمقر المجلس الأعلى للتربية والتكوين،حول موضوع “التربية على القيم بالمنظومة الوطنية للتربية والتكوين والبحث العلمي”، اننا بحاجة الى منظومة تربوية قوامها الانسجام مع الخيارات الاساسية للأمة المعبر عنها في دستور 2011،الاتسام بالشمولية والتكامل بحيث تجمع بين قيم الانتماء الديني والوطني وقيم المواطنة المحلية والعالمية والقيام بوظيفة أفقية للمدرسة من شأنها ترسيخ الانصاف والجودة والارتقاء.
وأكد الحجمري رئيس لجنة المناهج والبرامج بالمجلس، على توخي المجلس الإسهام في اقتراح بعض السبل الكفيلة بالمساعدة على نجاح المدرسة في التربية على القيم، الذي يمثل تحديا مركبا يشمل قدرتها على بلورة وتطوير نموذج مرجعي يرتكز بالخصوص على تربية المدرسة على القيم يتكامل مع باقي وظائفها التربوية والتكوينية، التكوين الجيد للفاعلين والفاعلات التربويين، على اختلافهم في هذا الشأن، تطوير الشراكات المؤسساتية للمنظومة التربوية مع محيطه، يقول الحجمري.
ودعا الحجمري، الى إيلاء العناية لدور تنمية الحياة المدرسية والجامعية والمشاريع التنموية لمؤسسات التربية والتكوين والبحث في ترسيخ القيم الفضلى لمجتمعنا،وأكد على تنمية البحث في مجال القيم وبناء مؤشرات لتقييم أثره الفعلي في ممارسات كل المعنيين بالتربية والتكوين والبحث، بمن فيهم ذوي الاحتياجات الخاصة.

الأكثر قراءة

To Top