الرئيسية » اقتصاد » الجواهري: تاريخ دخول تعويم الدرهم حيز التنفيذ يعتمد على الحكومة

الجواهري: تاريخ دخول تعويم الدرهم حيز التنفيذ يعتمد على الحكومة

بشرى عطوشي

أكد والي بنك المغرب عبد اللطيف الجواهري، أمس الثلاثاء، أن إصلاح نظام سعر الصرف كان ينبغي أن يدخل حيز التنفيذ في 1 يوليوز 2017. وأعلن بأن مشتريات العملة الصعبة في المغرب، بلغت 45 مليار درهم خلال الشهر الذي سبق دخول تعويم الدرهم حيز التنفيذ.

وعن تعويم الدرهم أشار الجواهري، أن إصلاح نظام سعر الصرف يدعم القدرة التنافسية لاقتصاد المغرب، مؤكدا على أن هذا النظام لاقى دعم صندوق النقد الدولي، معلنا بأن شروط نجاح هذا الإصلاح، موجودة.

وأكد على أن اختيار تاريخ دخول إصلاح نظام الصرف حيز التنفيذ يعتمد على الحكومة مشيرا إلى أن كل الشروط الفنية لهذا جاهزة.

وأشار والي بنك المغرب إلى أنه في بلدان أخرى، أجري إصلاح نظام الصرف “في تسع سنوات أو عشر سنوات” وأنه في المغرب، سيجري “خطوة خطوة”.

وعلاقة ب “العملة الافتراضية” “البيتكوين”، فقد أكد الجواهري، على أنه لا يمكن الاعتراف ب “البيتكوين” كعملة يتم التعامل بها في الأنشطة الاقتصادية.

إلى ذلك، أبرز الجواهري أنه “ليست هناك قاعدة قانونية للتعامل مع البيتكوين” في المغرب، مذكرا بأن بداياتها كانت على يد اللاعبين عبر الانترنت. كما أكد المتحدث على بنك المغرب سيقوم خلال السنة المقبلة بالعمل على التطورات الرقمية وإدماجها في الخطة الاستراتيجية المقبلة للمؤسسة.

وأكد على أنه طالب مسؤولي صندوق النقد الدولي، بالعمل على ضمان تدخل للمؤسسات المالية الدولية لتأطير هذه التطورات الرقمية، خصوصا وأنها مهددة بهجومات القراصنة الالكترونيين التي تتسبب في خسائر مهمة.

 

%d مدونون معجبون بهذه: