الرئيسية » الرئيسية » البوليساريو تفقد أحد أهم مناصريها في القارة الإفريقية

البوليساريو تفقد أحد أهم مناصريها في القارة الإفريقية

عبد النبي مصلوحي

بتنحي روبيرت موغابي عن قيادة زيمبابوي، يكون قادة  البوليساريو قد خسروا  احد أهم داعميهم في ملف النزاع حول الصحراء المغربية، والى جانبهم النظام الجزائري الذي يقف خلف هذه الجماعة الانفصالية الموظفة منذ سبعينيات القرن الماضي في التشويش على المملكة المغربية.

وعارض موغابي الذي حكم بلاده بقبضة من حديد منذ 1987 عودة المغرب للاتحاد الإفريقي العام الماضي، ووصف زعماء الدول الإفريقية، بعد موافقتهم على عودته إلى الاتحاد الإفريقي خلال القمة 28 للاتحاد التي احتضنتها العاصمة الإثيوبية أديس ابابا بأنهم “عديمو المبادئ” وبأنهم “تساهلوا مع عودة المغرب إلى بيته الإفريقي.وتعهد ساعتها باستمرار دعمه لجبهة البوليساريو.

غير أن إرادة الشعب الزيمبابوي لم تمهله حتى يستمر في مشاريعه المذكية لنعرات التفرقة في القارة الإفريقية.

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: