دولية

البريطاني الذي أراد قتل ترامب يعلن أنه “سمع أصواتا” دفعته لفعل ذلك.

خرج من السجن الأسبوع الماضي الشاب البريطاني بعد تخفيف العقوبة لحسن سلوكه وعاد الخميس الى المملكة المتحدة، وكان سافر إلى لاس فيغاس، وعلى بعد أمتار من المرشح الجمهوري الذي أصبح رئيسا للولايات المتحدة، حاول الاستيلاء على السلاح لقتل دونالد ترامب، قبل السيطرة عليه وتوقيفه في 18 يونيو 2016.

ونقلت عنه الصحافة اليوم الثلاثاء ما صرح به كونه سمع أصواتا تطلب مني قتل دونالد ترامب، واستمر الأمر فترة وأصبح أقوى وأكثر تكرارا ثم تحول إلى صراخ، مضيفا “كان أصدقائي يقولون إنه ينبغي وقف ترامب، لأنه سيدمر البلد، موضحا أنه عندما عرف أن ترامب سيتحدث في لاس فيغاس قرر الذهاب إلى هناك لينفذ ما سمع، وتدرب على إطلاق النار قبل يوم من التجمع وحضر إلى المكان قبل ساعات ليكون قريبا من المنصة.

وأضاف أنه يشعر اليوم “بالاشمئزاز” مما فعله، معبرا عن سعادته لأن أحدا لم يصب، فيما طالبت أمه لين التي لم تتمكن من منعه من السفر إلى الولايات المتحدة، بقوانين تعزز موقف الأهل الذين يعاني أولادهم من اضطرابات ذهنية حتى يتمكنوا من حمايتهم بعد بلوغهم سن الرشد.

الأكثر قراءة

To Top