الرئيسية » غير مصنف » الاستاذ مصطفى العفاني الكاتب الوطني للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان ل ” المنعطف “

الاستاذ مصطفى العفاني الكاتب الوطني للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان ل ” المنعطف “

– نؤكد دعوتنا للتعجيل باصدار القانون التنظيمي للامازيغية
– مستقبل الامازيغية يحتاج لتكاثف جهود الجميع من جمعيات واحزاب

*في أطار احتفالات العصبة الامازيغية لحقوق الانسان بالسنة الامازيغية ما هي الفقرات التي تضمنها البرنامج الاحتفالي. ؟
**صحيح ، العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان وضعت برنامجا مهما حول الامازيغية والتربية على حقوق الإنسان بشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الامازيغية وقامت بتنظيم ثلاث ورشات ” تكوينية في الامازيغية و التربية على حقوق الإنسان”لفائدة المتعلمات والمتعلمين بالمؤسسات التعليمية حيث نظمت الورشة الأولى بالثانوية التأهيلية الحسن الثاني يوم 26دجنبر 2014، والثانية يوم 29 دجنبر من نفس السنة بمدرسة حي المسيرة الابتدائية ، أما الورشة الثالثة فنظمت يومه 02 يناير 2015بثانوية محمد الشيخ الإعدادية .وتجدر الإشارةإلىأن هذه الو رشات تهدف إلى نشر ثقافة حقوق الإنسان في صفوف المتعلمين وخاصة حقوق الطفل. وذلك لما للمؤسسات التعليمية من ادوارطلائعية في ترسيخ التربية على حقوق االانسان التربية على القيم الوطنية والسلوك المدني.
قامت العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان كذلك يوم السبت 10يناير2015بمركز دار الشباب بويزكارن بتنظيم “ندوة وطنية حول آفاق ورهان الفاعل الامازيغي بعد ترسيم الامازيغية”و قد شارك في هذه الندوة الوطنية الفاعل الجمعوي الوطني الاستاذالحسين ايت باحسينكاتب عام للجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي ثم الحسن بازغ الفاعل الجمعوي كما تم تكريم المناضل الامازيغي بالديار الفرنسية الدكتور ياسين طه الفيلالي دكتور علم النفس بمرسيليا فرنسا .
لتختتم فعاليات هذه الأنشطة بعروض من الفروسية و حفل فني بمناسبة رأس السنة الامازيغية الجديدة 2965 تحت شعار:
“جميعا من اجل الاعتراف الرسمي برأس السنة الامازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية”
تخلله تكريم الحاج اسي امبارك وذلك لما يقدمه من خدمات جليلة لهيئات المجتمع المدني في سبيل النهوض بالأمازيغية لغة وثقافة وهوية وطنية .
*كيف تنظرون لمستقبل الامازيغية في ظل تأخر إصدار القانون التنظيمي للأمازيغية؟.
**بطبيعة الحال،فمستقبل الامازيغية إلى حدود الآنما يزال يلفه الكثير من الغموض ،خصوصا بعد تباطؤ الحكومة في التسريع بإخراج القانون التنظيمي الخاص بتفعيل ترسيم الأمازيغية واجراتها على الواقع وفي جميع مناحي الحياة العامة ،فنحن نعلم جميعا أن الحكومة المغربية وعدت في برنامجها السياسي الذي عرضته أمام البرلمان بإخراج القانون التنظيمي الخاص بتفعيل الطابع الرسمي للامازيغية ألا أن الوضعية الحالية للامازيغية تثبت أن الحكومة ليست لها رغبة فعلية في النهوض بالامازيغية، ولعل الخرجات الإعلامية لبعض المسؤولين من داخل تنظيم الحزب الحاكم لخير دليل على ذلك ،ولهذا فنحن من موقعنا نأكد دعوتنا للتعجيل بإصدار القانون التنظيمي للأمازيغية ونرى أن مستقبل الامازيغية يحتاج لتكاثف جهود الجميع من جمعيات و أحزاب.
*دعيتم في إطار العصبة الامازيغية لحقوق الانسان بإقرار رأس السنة الأمازيغية عيد و طني ؟
**فعلا،لقد كنا في العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان من الأوائل الداعين إلى إقرار رأس السنة الامازيغية عيد و طنيا وعطلة رسمية مؤدى عنها ، ولعل دعوتنا هذه ترجع أساسا إلى إيماننا العميق بضرورة إبلاء الامازيغية لغة وثقافة وهوية وطنية مكانة لائقة في الحياة العامة بالمغرب من جهة ثم تفعيل و أجرأة مضامين الدستور وخاصة الفصل الخامس منه من جهة ثانية .

%d مدونون معجبون بهذه: