الرئيسية » غير مصنف » اقصاء أزيد من 5000 ممرض وتقني في الصحة يخلف استياء وتذمرا عارمين

اقصاء أزيد من 5000 ممرض وتقني في الصحة يخلف استياء وتذمرا عارمين

 فاطمة بوبكري

أعربت الجمعية المغربية لعلوم التمريض والتقنيات الصحية، عن  دعمها ومساندتها لمطالب فئة الممرضين ضحايا  المرسوم 2_17_535، الذي أقصى من الترقية والتكوين المستمر أزيد من 5000 ممرض وتقني بالصحة مما خلف  استياء   وتذمرا عميقين وآثارا سلبية في نفوسهم .

وفي هذا السياق أوضحت ذات الجمعية في بلاغها للرأي العام،   لحجم التضحيات التي قدمتها هذه الفئة من الممرضين وسنوات العمل،  التي لا تقل عن ستة وعشرون سنة عملوا فيها بمختلف المرافق الصحية بالبوادي والحواضر، في السهول والجبال استعملوا شتى أنواع المواصلات للحد من انتشار  الأوبئة، يضيف البلاغ بفضلهم تم القضاء على معظم الأمراض الفتاكة والمتنقلة من خلال البرامج الوطنية للتلقيح والخطط الوقائية فضلا عن التكوين والتأطير لمجموعة من أفواج الممرضين وتقنيي الصحة .

هذا، وتتلخص مطالب فئة الممرضين وتقنيي الصحة، المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين في الترقية الاستثنائية كمطلب أساسي ومستعجل، نظرا لإقبال مجموعة منهم  على سن التقاعد ، الأمر الذي تعتبره الأوساط الصحية، مطالب مشروعة وموضوعية وجب على وزارة الصحة الاستجابة الفورية لها، خاصة أن وزير الصحة أقر  بالحيف الذي لحق هذه الفئة وصرح  أنه سيعمل على إيجاد حلول لجبر الضرر .

وفي انتظار إيجاد حلول ناجعة وشافية تصبو إلى إقرار السلم الاجتماعي، أعلنت الجمعية المغربية لعلوم التمريض  تضامنها المطلق مع الملفات المطلبية لجميع فئات الممرضين وتقنيي الصحة، بمختلف تخصصاتهم في محطاتهم  النضالية المبرمجة،  وتدعو وزير الصحة لإيلاء الاهتمام الكافي لهم  .

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: