الرئيسية » تكنولوجيا » إفريقيا وفرص واعدة لتطوير الأداء المالي عبر الهاتف المحمول كقيمة مضافة لاقتصادها الإلكتروني.

إفريقيا وفرص واعدة لتطوير الأداء المالي عبر الهاتف المحمول كقيمة مضافة لاقتصادها الإلكتروني.

أكدت رئيسة الفدرالية المغربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وترحيل الخدمات السيدة سلوى قرقري بلقزيز، اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء، أن إفريقيا تمتلك من المؤهلات ما يفتح أمامها فرصا واعدة لتطوير قطاع الأداء المالي عبر الهاتف المحمول كقيمة مضافة لاقتصادها الإلكتروني.

 وأضافت المتحدثة، في كلمة لها خلال افتتاح أشغال المنتدى الدولي الأول للأداء المالي عبر الهاتف المحمول الذي تنظمه الفدرالية بتعاون مع (سيو ماغ) المجلة الإفريقية الرائدة في مجال الإعلام الرقمي والتكنولوجيات الحديثة للاتصال، أن إفريقيا استطاعت أن تسجل تقدما سريعا على هذا المستوى رغم ضعف معدلات البكننة، مشيرة إلى أنها تشكل، بفضل ارتفاع معدلات استعمال بطاقات الأداء الالكترونية، وجهة نموذجية للأبناك المغربية.

وأشارت، إلى أن هذا اللقاء سيكون مناسبة للمشاركين لتقاسم الخبرات في المجال، والاطلاع على الممارسات الفضلى للأداء عبر الهاتف المحمول، واستعراض أبرز التجارب الدولية والإفريقية الناجحة في هذا الميدان، وكل ذلك بغرض بلورة اقتراحات مبتكرة ومقاربات توجيهية يمكنها مساعدة الفاعلين المغاربة على تطوير أدائهم وتحسين موقعهم على المستوى الإقليمي.

ويتضمن برنامج المنتدى بحث مواضيع تخص “رهانات الأداء المالي عبر الهاتف المحمول في المغرب”، و”أية رافعات للنهوض بالقطاع في المغرب؟”، و”أي نموذج للتنسيق بين الفاعلين في قطاع الأداء المالي الالكتروني”، و”ماهي المعيقات التقنية والقانونية التي تحول دون تطويره؟”، إلى جانب ورشات وجلسات عمل لاستعراض أبرز التجارب الناجحة على المستوى الإفريقي.

وتجدر الإشارة إلى أن الجولة الإفريقية الرقمية (ديجتل أفريكا) هي مبادرة تنظمها (سيو ماغ) بمناسبة مرور عشر سنوات عن تأسيسها، وتروم إجراء لقاءات مع مسؤولين وفاعلين في مجال التكنولوجيات الحديثة للاتصال وفي القطاع الرقمي لمناقشة رهانات الانتقال الرقمي بالقارة الإفريقية.

وتشمل جولة هذه السنة 12 بلدا إفريقيا، هي السنغال والكوت ديفوار والغابون وبوركينافاسو وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا والكاميرون والبنين والطوغو والجزائر وتونس، إلى جانب المغرب

%d مدونون معجبون بهذه: