أفادت وزارة الصحة المصرية إن 98 تلميذا نقلوا إلى مستشفيات اليوم الثلاثاء للاشتباه في إصابتهم بتسمم غذائي بعد تناولهم البسكويت في مدرستين بمحافظة المنوفية في دلتا النيل، يأتي ذلك بعد أسبوع من نقل أكثر من 2200 تلميذ من ثماني مدارس بمحافظة سوهاج في جنوب البلاد إلى أربع مستشفيات للاشتباه في إصابتهم بتسمم غذائي بعد تناولهم وجبات مدرسية.

وأوضحت وزارة الصحة اليوم الثلاثاء في بيان إن تلاميذ محافظة المنوفية “يعاني بعضهم من آلام في البطن والبعض الآخر يعاني من ارتفاع طفيف في درجة الحرارة”، مضيفة أن 78 تلميذا تلقوا العلاج وغادروا المستشفيات بعد تحسن حالتهم ولا يزال 20 في مستشفيين بالمنوفية.

وشهدت مدارس مصرية حوادث مماثلة من قبل من أحدثها الاشتباه في إصابة 139 تلميذا بمدرسة في محافظة البحيرة بتسمم غذائي في نوفمبر الماضي.

وعقب حادثة سوهاج قالت رئاسة الجمهورية إن الرئيس المصري أمر بتشكيل لجنة عاجلة للتحقيق في الواقعة.