الرئيسية » فنون » “إشارات من إفريقيا” معرض الفنان التشكيلي السينغالي زولو مباي

“إشارات من إفريقيا” معرض الفنان التشكيلي السينغالي زولو مباي

 

من 10 أبريل إلى 10 مايو 2018 تحتضن قاعة سو آرت للفنون بمدينة الدار البيضاء معرضا متميزا وفريدا، “إشارات من إفريقيا”، للفنان السينغالي زولو مباي، والذي يعتبر من الأصدقاء المحبين للمغرب الذي شكل على الدوام حضنا مفتوحا لفناني إفريقيا جنوب الصحراء.

الإفتتاح الرسمي للمعرض سيكون موعد الجمهور معه ابتداء من الساعة السابعة من الثلاثاء عاشر أبريل المقبل.

يعتبر زولو مباي، الذي يقدم نفسه ك”سينغالي تشكيلي” بدل “التشكيلي السينغالي”، فنانا ذا صيت عالمي راكم تجربة فنية غنية على مدى 40 سنة من الإبداع، يحملنا من خلالها إلى عالم استثنائي ومتميز حيث ينازع صفاء الأشكال سحر الألوان.

ومن خلال احتضان هذا الحدث الكبير للفن الإفريقي المعاصر، وعلى الخصوص السينغالي، تؤكد قاعة سو آرت عنايتها بالفن الإفريقي وإرادتها الراسخة في المساهمة في تثمين الموروث الثقافي الإفريقي عبر إضافة لبنتها للجسر الثقافي والفني الهادف إلى مد وشائج الارتباط بين أطراف القارة الإفريقية.

زولو مباي من مواليد 1954 في تييس بالسنغال. قال عنه السينمائي موسى سيني أبسا:

« شاعر الألوان والأشكال، شاعر باختصار وبكل ما تحمله الكلمة من معنى، اخترق جيله كطائر القطرس الكبير، بريشته المتأهبة على الدوام لاصطياد الإحساس الأول، بعفوية الفطرة  البدائية. يندرج فنه في إطار الجمال المطلق… وبما أن الجمال حالة عرضية وطارئة، فإن زولو دائم الترحال في دروب الفن، على غرار شعراء التروبادور الجوالين، ما يكاد يفتح حقيبته حتى يعيد إغلاقها لمواصلة السفر ». و يقول لمن يريد سماعه : « أنا أرسم على شاكلة الآلهة ».

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: