دولية

إسرائيل تبدي قلقها إزاء صفقة أسلحة أمريكية سعودية.

عبرت إسرائيل اليوم الأحد عن قلقها إزاء صفقة كبيرة للأسلحة بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية جرى الإعلان عنها أمس السبت خلال زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للمنطقة، في الوقت الذي تشكل فيه هذه الصفقة أهم إنجاز من زيارة ترامب للسعودية تقارب قيمتها 110 مليارات دولار تشتري بموجبها الرياض أسلحة لتساعدها في مواجهة إيران إضافة إلى اتفاقات مبدئية قد تصل قيمتها إلى 350 مليار دولار على مدى عشر سنوات.

وعلى الرغم من أن إسرائيل تعتبر أيضا أن إيران تشكل تهديدا لأمنها إلا أنها تتمتع بتفوق عسكري على الدول العربية وعادة ما تشعر بالقلق من صفقات السلاح التي تبرمها هذه الدول لاحتمال تقليصها للفجوة العسكرية بينها وبينهم.

وقال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس قبل الاجتماع الوزاري الأسبوعي “هذا أمر يجب أن يقلقنا بحق”، مبديا أمله في أن يعلم المزيد من التفاصيل عن الاتفاق، فيما لم يتطرق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى الاتفاق خلال تصريحاته العلنية العادية.

وقال مسؤول أمريكي كبير يرافق ترامب في رحلته، التي ستقوده غدا الاثنين إلى إسرائيل، إن واشنطن تتفهم ما وصفها بالمخاوف “المشروعة تماما” لدى إسرائيل وتعهد بمساعدتها على الحفاظ على تفوقها العسكري، مضيفا  تصريحات قوية بالفعل من الرئيس بشأن التزامه تجاه إسرائيل والدفاع عنها، قادمة.

 

الأكثر قراءة

To Top